الاسيت ببليشر

ندوه التواصل بين الأطباء وأمناء المكتبات من خلال تأثير التكنولوجيا على الرعاية الصحية

ندوه التواصل بين الأطباء وأمناء المكتبات من خلال تأثير التكنولوجيا على الرعاية الصحية

ندوه التواصل بين الأطباء وأمناء المكتبات من خلال تأثير التكنولوجيا على الرعاية الصحية

20/1/2016

رعى صباح اليوم (الاربعاء)سعادة الدكتور درويش بن سيف المحاربي –وكيل وزارة الصحة للشئون الإدارية والمالية ندوه التواصل بين الأطباء وأمناء المكتبات من خلال تأثير التكنولوجيا على الرعاية الصحية والتي تنظمها جمعية المكتبات المتخصصة (فرع الخليج العربي) بالتعاون مع المكتبة الطبية بالمستشفى السلطاني وبحضور مدير عام المستشفى الدكتور قاسم السالمي وذلك بقاعه المحاضرات بالمستشفى.

واشار مدير مركز المعلومات بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة السلطان قابوس الدكتور سيف بن عبدالله الجابري في كلمته الترحيبية ان الندوة تركز على التعاون بين أخصائييي المعلومات في المكتبات الطبية والكادر الطبي في المستشفيات والمؤسسات الصحية في السلطنة.

وأوضح الجابري ان الهدف من الفكرة تعريف الكادر الطبي بما يتوفر من معلومات وتقنيات للوصول المعلومة الصحية وتعريفهم بكل جديد في المجال من خلال المحاضرات التي يلقيها الباحثين والدورات التدريبية خلال الملتقى سواء التي يلقيها منتجي وممولي المعلومات أو النقاشات التدريبية التي يلقيها أخصائي المعلومات.

وأكد مدير مركز المعلومات بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعه السلطان قابوس ان جمعية المكتبات المتخصصة –فرع الخليج العربي تحرص دائما على تطوير مهارات كوادر المعلومات المتخصصين كلا في مجال عمله وندوة المعلومات الطبية تركز على الكادر العامل في مجال المعلومات الطبية.

وفي ختام الندوة قام راعي الحفل والحضور بافتتاح المعرض المصاحب، الذي تم خلاله التعريف بالمكتبة الالكترونية وأعداد المشاركين فيها والذي بلغ عددهم حوالي الخمسة الاف مشارك، كما قامت شركة إلسيفير بتوفير المنشورات والمعلومات الطبية على مستوى السلطنة عن طريق المحرك الذكي (CLINICALKEY) .

ومن المحاور التي سيتم التطرق إليها خلال فترة الندوة التطبيقات التكنولوجية وواقع المكتبات الحديثة وتأثيرها على الرعاية الصحية، ومسئوليه الكادر الطبي في تثقيف وسلامة المرضى، ومن المحاور أيضاً تطبيق الممارسات المبنية على الأدلة في المستشفى وكتابة المطبوعات العلمية.

الندوة والتي تستمر على مدى يومين ويشارك فيها أكثر من (130) مشارك من الأطباء والكوادر الطبية الأخرى وأمناء المكتبات بمختلف المؤسسات الصحية بالسلطنة، تهدف إلى وضع خارطة طريق والاستراتيجيات والمبادرات الأساسية لتطوير "المعلومات الصحية". والتوصل إلى خطط للتنفيذ المعلومات الصحية في المواقع الصحية، بالإضافة إلى تحسين جودة الرعاية الصحية.

تجدر الإشارة ان هذه الندوة تأتي ضمن سلسلة من الندوات التي تعقد في دول الخليج، وتقدم فرصا فريدة للمهنيين في الرعاية الصحية جنبا إلى جنب مع المعلومات الطبية والصحة المهنية ومقدمي الخدمات لتبادل الأفكار والمستجدات والاطلاع على أحدث المنتجات.

 



Comments