الاسيت ببليشر

تخريج الدفعة السادسة عشر من معهد الظاهرة للتمريض

تخريج الدفعة السادسة عشر من معهد الظاهرة للتمريض

تخريج الدفعة السادسة عشر من معهد الظاهرة للتمريض

29/2/2016

 احتفلت وزارة الصحة ( اليوم الأثنين ) بتخريج دفعة جديدة من طلبة وطالبات معهد الظاهـرة للتمريض للعام الاكاديمي 2014/2015 والبالغ عـددهم ( 27 ) طالبا وطالبة يمثلون الدفعة السادسة عشر من طلبة وطالبات المعهد ( برنامج دبلوم التمريض ) وذلك بقاعة المسرات بكلية العلوم التطبيقية بعبري تحت رعاية سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافـظ الظاهرة ، وبحضور عدد من المكرمين اعضاء مجلس الدولة وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وولاة محافظة الظاهرة ، ومسؤولي عدد من الجهات الحكومية بالمحافظة .

   في بداية الحفل القى عبدالله بن سالم المحروقي عميد معهد الظاهرة للتمريض كلمة رحب فيها بسعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة راعي المناسبة وبالحضور   ثم قال : اننا نحتفل اليوم واياكم سوياً بتخريج الدفـعة السادسة عشر من طلبة وطالبات معهد الظاهرة للتمريض الذين وصلوا لمنصات التتويج بفضل جهود مضيئة لم تعرف التأني والكسل والملل ، وانما تربعـت على هام المعـالي والتفاني والعمل الكبير .

واضاف بأن هذه الكوكبة من الطلبة والطالبات يحققون اليوم ما رسمت إليه طموحاتهم المستقبلية ، واشار بأن عزيمتهم وإصرارهم القوي ساعـدهم على الصعوبات ، وان ذلك هو ما عهده من ابناء السلطنة المثابرون والمجتهدون الذين يضربون أروع الأمثلة في ترجمة نهج المجتهدين المخلصين.

 

 وتوجه لهم بالحديث في ختام كلمته بأصدق التهاني على كل ما رسموه اليوم من ابتسامة وفخر على محيا هذا الوطن الغالي ، متمنيا لجميع الطلبة والطالبات الخريجين التوفيق والنجاح الدائم في مشوارهم العملي.

  بعدها القت الطالبة نورة بنت خليفة الخليلية كلمة نيابة عن الخريجين أكدت فيها بأن أقامة الحفل جات انطلاقا من أهمية استمرارية مخرجات التعليم الصحي في شتى مجالاته ، وتتويجا وترسيخا لحكمة وسداد رأي وعزيمة ونظرة ثاقبة واستشراقاً للمستقبل في ظل العهد الزاهر الميمون لمولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ( حفظه الله ورعاه )

 وأضافت الطالبة نوره الخليلية في كلمتها أنهم من خلال حفل التخرج يعيشون لحظات جميلة وان شريط الذكريات يلف بهم المكان ويأخذهم بين الحين والأخر إلى قاعة التدريس ، ومنها إلى المختبر والمكتبة ، ومن ثم لصوت المدرس ولهمس الزميل والى ليالي السهر ، مع السنة الـوالدين التي تلهج لهم بالدعاء بالنجاح والتوفيق .

  واضافت أنها تشعر بالفخر والاعتزاز وهي تعتلي منصة التتويج مع بقية اخوانها واخواتها الخريجين من ذلك الصرح العلمي الشامخ ، واحد المعاهد الصحية المنتشرة في ريوع السلطنة وأنه ما يزيدهم الفخر والاعتزاز هو انتمائهم إلى العمل بالحقل الطبي ، والذي لا يألوا منتسبيه جهدا في تقديم الرعاية الصحية المثلى للمجتمع ، متمنية أن تكون وزملائها الخريجين عند حسن الظن وعلى قدر المسؤولية التي ستؤكل اليهم في قادم الوقت .

   واشارت بأنهم كطلبة سعداء جدا اليوم وفخورين لأنهم استطاعوا تحقيق أمنياتهم واحلامهم وانهم في نفس الوقت عاجزين عن رد بعض الجميل لوطنهم الحبيب عمان .

  وقالت نوره الخليلية في ختام كلمتها " نعاهد الله ونعاهد الوطن والجميع ببذل المزيد من الجهد والعطاء والمثابرة في الفترة القادمة ، وأن تكون مع بقية زملائها الخريجين أهلاً لتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقهم وفاء وعرفانا لوطننا الغالي في ظل العهد الزاهر الميمون لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ( حفظه الله ورعاه ) .

  بعدها القت الطالبة هاجر بنت سيف العلوية قصيدة شعرية احتفالا بمناسبة حفل التخرج نالت على استحسان الحضور ،  كما تخلل الحفل عرض مرئي .

 بعـدها قام سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافـظ الظاهرة راعي المناسبة بتكريم الطالبة سارة بنت مبارك العلوي لحصولها على المركز الأول على مستوى الدفعة السادسة عشرة لمعهد الظاهرة ، وتكريم الطالب محمد بن سالم العبري لحصوله على جائزة الطالب المثالي على مستوى الدفعة ، كما قام سعادته بتوزيع الشهادات على الخريجين والخريجات .   

     



Comments