الاسيت ببليشر

التدخلات التشريعية المبنية على الأدلة لتحسين كمية الاستهلاك الغذائي في السلطنة

التدخلات التشريعية المبنية على الأدلة لتحسين كمية الاستهلاك الغذائي في السلطنة

التدخلات التشريعية المبنية على الأدلة لتحسين كمية الاستهلاك الغذائي في السلطنة

22/3/2016

نظمت وزارة الصحة ممثلة بدائرة التغذية صباح اليوم (الثلاثاء)، حلقة العمل حول "التدخلات التشريعية المبنية على الأدلة لتحسين كمية الاستهلاك الغذائي في السلطنة"، بمشاركة ما يقارب 15 مشارك من أخصائي التغذية من مختلف الجهات الحكومية بالسلطنة، وذلك لمناقشة الأمور المتعلقة بالمواصفات بالأغذية والخروج بتوصيات من هذا الاجتماع تخدم صحة المستهلك.

تمثلت أهداف حلقة العمل إلى مراجعة السياسات والقوانين والمواصفات التي تنظم كمية الملح والسكر والدهون المشبعة والمتحولة في الأغذية ذات الاستهلاك العالي في السلطنة مثل الخبز والأجبان والمشروبات الغازية والعصائر، ومراجعة الوضع الحالي لنقص المغذيات الدقيقة وخطة التدعيم في السلطنة والخروج بتوصيات لتحسين وتسريع الإجراءات المستقبلية الخاصة بالسياسات.

وقد أشار الدكتور أيوب الجوالدة خبير منظمة الصحة العالمية إن حلقة العمل تهتم بمراجعة المواصفات القياسية الخاصة بالخبز والأجبان وبعض المنتجات الغذائية الأخرى وتحديث كل ما يخدم تطبيق الاستراتيجيات السابقة ليصل المنتج إلى المستهلك بشكل صحي، حيث تعد الأمراض غير المعدية وخاصة أمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكري وأمراض السرطان والأمراض التنفسية المزمنة الأسباب الرئيسية للوفيات، إذ إنها تستحوذ على الحجم الأكبر من أسباب الوفيات على مستوى العالم مقارنة بجميع الأسباب الأخرى مجتمعه.

تمركزت محاور الحلقة على مراجعة التدخلات التشريعية لتحسين وضع السكان الغذائي وصحتهم ومراجعة السياسات والمواصفات في السلطنة، وكذلك مراجعة المواصفات والمقاييس الحالية وتحديد الثغرات والتوصية بإحداث بعض التعديلات.

ويذكر أن وزارة الصحة ممثلة بدائرة التغذية قد تبنت استراتيجيات خفض الملح والسكر والدهون المشبعة والمتحولة في الأغذية، وقد تم بدء التطبيق في هذه الاستراتيجيات والعمل عليها لتعزيز صحة المجتمع خلال السنوات القادمة، وذلك من منطلق الحفاظ على صحة المستهلك وتقليل نسبة الإصابة بالأمراض المزمنة في المجتمع العماني.



Comments