الاسيت ببليشر

افتتاح كلاً من مستشفى مدينة الحق بنيابة مدينة الحق بولاية طاقة ومستشفى طوي اعتير بولاية مرباط

افتتاح كلاً من مستشفى مدينة الحق بنيابة مدينة الحق بولاية طاقة ومستشفى طوي اعتير بولاية مرباط

افتتاح كلاً من مستشفى مدينة الحق بنيابة مدينة الحق بولاية طاقة ومستشفى طوي اعتير بولاية مرباط

11/5/2016

احتفلت وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة ظفار مؤخراً بافتتاح كلاً من مستشفى مدينة الحق بنيابة مدينة الحق بولاية طاقة ومستشفى طوي اعتير بولاية مرباط، وذلك تحت رعاية معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار، وبحضور أصحاب السعادة والشيوخ والاعيان.

الجدير بالذكر قد بلغت التكلفة الانشائية لمستشفى مدينة الحق حوالي مليون وثلاثمائة ألف ريال عماني، وبلغت مساحته حوالي عشرة آلاف متراً مربعاً، وسوف يخدم سكان نيابة مدينة الحق والقرى التابعة لها وعددها أكثر من 80 قرية وتجمع سكني يقطنها أكثر من 7000 نسمة، ويعمل بالمستشفى 72 موظفاً فنياً وادارياً بما في ذلك أطباء العموم وأطباء الاسنان وفنيو المختبر وفنيو الاشعة ومساعدو الصيادلة وهيئة التمريض إلى جانب الموظفين الإداريين اللذين يقدمون الدعم الإداري للعاملين والمراجعين.

بينما بلغت التكلفة الانشائية لمستشفى طوي اعتير بولاية مرباط حوالي مليون وثلاثمائة ألف ريالاً عمانياً، وتبلغ مساحة المستشفى (10000) عشرة آلاف متر مربع بما في ذلك المباني الإدارية والسكنية، ويخدم المستشفى أهالي نيابة طوي أعتير والتجمعات السكانية التابعة لها والتي يصل عددها إلى 84 تجمعاً سكانياً ويقطنها أكثر من 6000 نسمة، ويعمل بالمستشفى أكثر من 76 موظفاً فنياً وادارياً من كافة الفئات بما في ذلك أطباء العموم وأطباء الاسنان وفنيو المختبر ومساعدو الصيادلة وفنيو الاشعة وهيئة التمريض والمثقفات الصحيات والمضمدين وكتبة السجلات الطبية إلى جانب الموظفين الإداريين.

وتضم المستشفيات الجديدة كافة الخدمات الأساسية من العيادة العامة للرجال والعيادة العامة للنساء وعادة الأمومة والطفولة وعيادات صحة الفم والاسنان وعيادة التحصينات الموسعة للأطفال وخدمات الاشعة وخدمات المختبر الطبي وخدمات الصيدلة والمخازن الطبية وخدمات الإسعاف، وقسم السجلات الطبية الذي يعمل بنظام الحاسب الآلي (برنامج الشفاء)، يتم من خلاله تسجيل بيانات المراجعين وفحوصات المختبر والأشعة وصرف الأدوية دون الحاجة للملفات الورقية.

وأشار الدكتور خالد بن محمد المشيخي المدير العام للخدمات الصحية لمحافظة ظفار أن وزارة الصحة تعمل جاهدة من أجل توفير الخدمات الصحية التي تبذلها وزارة الصحة لجميع المواطنين أينما وجدوا بالجودة والكفاءة المطلوبة، وقد أولت وزارة الصحة اهتماماً كبيراً بتطويرها كماً وكيفاً، حيث انتشرت المؤسسات الصحية في كافة ربوع السلطنة، وقد كان لمحافظة ظفار نصيباً وافراً في ذلك إذ امتدت المؤسسات الصحية إلى جميع ولايات المحافظة ووصل عددها إلى إحدى وأربعون مؤسسة صحية بعد افتتاح مركز القلب بصلالة والذي يمثل إضافة نوعية للخدمات الصحية بالمحافظة.

وأضاف: قد شهدت الخطة الخمسية الثامنة للتنمية الصحية (2011-2015) إقامة العديد من المؤسسات الصحية بمحافظة صلالة مثل مركز الدهاريز الصحي، ومركز صلالة الغربية الصحي، وفي مستشفى السلطان قابوس تم تشغيل العيادات التخصصية وتوسعة وحدة الكلى وتوسعة غرف الولادة وتحديث غرف العمليات وانشاء وحدة طوارئ للكبار واضافة وحدة الكلى وتوسعة، كما ستشهد الخطة الخمسية التاسعة (2016-2020) في تنفيذ العديد من المشاريع الصحية بالمحافظة يقف في طليعتها مشروع مستشفى السلطان قابوس الجديد بمدينة صلالة وبناء مراكز صحية في كلاً من نيابة قيرون حيريني ومنطقة الحصيلة بولاية صلالة ومستشفى المزيونة ومركز ميتن الصحي بولاية المزيونة ومستشفى ضلكوت بولاية ضلكوت وتوسعة مركز شهب أصعيب الصحي إلى مستشفى محلي بولاية رخيوت ومركز مقشن الصحي بولاية مقشن.



Comments