الاسيت ببليشر

اجتماع جمعية الصحة العالمية التاسع والستين برئاسة السلطنة

اجتماع جمعية الصحة العالمية التاسع والستين برئاسة السلطنة

اجتماع جمعية الصحة العالمية التاسع والستين برئاسة السلطنة

22/5/2016

تشارك السلطنة ممثلة في وزارة الصحة مثيلاتها من دول العالم في اجتماع جمعية الصحة العالمية التاسع والستين والذي سيعقد يوم الأثنين القادم ويستمر لمدة ستة أيام بوفد رفيع المستوى برئاســة معالي الدكتور / أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي وزير الصحة الموقر ، يرافقه عدد من الخبراء والاستشاريين والفنيين في المجال الصحي، وستترأس السلطنة ممثلة في معالي الدكتور وزير الصحة الموقر الدورة الحالية.

 ويأتي اختيار السلطنة لمنصب رئيس جمعية الصحة العالمية لهذه الدورة، لدورها المهم  والمكانة المرموقة التي تحظي بها فيما يتعلق بسياساتها الصحية الفعالة والتي تعود إلى جودة التخطيط وسلامة الرؤية الصحية ووضوح الأهداف الوطنية للنظرة المستقبلية للنظام الصحية "الصحة 2050" ، مما يسهم في تعزيز صورة الإقليم في المجال الصحي بين دول الاعضاء ورفع مستوى المناقشات بالقضايا الخاصة بإقليم شرق المتوسط وتبني القرارات الاستراتيجية الصحية ، التي من شأنها دعم السياسات و النظم و الخدمات الصحية المساندة لمصالح الصحة العامة لدول الإقليم وتسليط الضوء على القضايا الصحية ذات الصلة بدول شرق المتوسط.

 وتعتبر جمعية الصحة العالمية التي تعقد سنويا في جنيف ويحضرها وفود من جميع الدول الأعضاء في المنظمة، الجهاز الأعلى في منظمة الصحة العالمية لاتخاذ القرارات وتحديد السياسات الصحية. وسيتم التطرق خلال هذا الاجتماع إلى بنود الوقاية من الأمراض السارية ومكافتحها وتتصدرها مناقشات خاصة عن تغذية الأمهات والرضع وصغار الأطفال والقضاء على سمنة الأطفال ومسودة خطة العمل العالمية بشأن العنف، كما تضمن جدول الاجتماع مناقشة تعزيز الصحة طيلة العمر والتأهب والترصد والاستجابة المتمثلة في تنفيذ اللوائح الصحية الدولية والتأهب للأنفلونزا الجائحة واستئصال الجدري وخطة العمل العالمية بشأن مقاومة مضادات الميكروبات وشلل الأطفال واستجابة المنظمة في الطوارئ الوخيمة واسعة النطاق وتعزيز صحة المهاجرين وفاشية مرض فيروس الإيبولا في عام 2014م، وكذلك الأمراض السارية التي تضمنت فيروس العوز المناعي البشري والتهاب الكبد الفيروسي والعدوى المنقولة جنسيا وخطة العمل العالمية الخاصة باللقاحات والورم الفطري.

 ويتطلع من خلال هذا الاجتماع إلى صدور توصيات وقرارات الجمعية والمكتب التنفيذي مما سيحث الدول الأعضاء على وضع خطط عمل من أجل تنفيذها ومتابعتها ، وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الصحة قد نظمت مشاركاتها في المحافل الدولية من خلال اصدار وثيقة السلطنة للوفد المشارك والتي تشمل جميع الأجندة وكذلك المداخلات المتمثلة في موقف السلطنة وترصد جميع الاجتماعات المصاحبة لهذا المحفل الدولي ، من أجل تعزيز المشاركة الفاعلة للوفد.

 وستقوم السلطنة بالمشاركة في الاجتماعات الجانبية على هامش هذا الاجتماع وخاصة اجتماع مجلس وزراء الصحة العرب والذي سيعقد يوم الاثنين القادم.



Comments