الاسيت ببليشر

بدء فعاليات المؤتمر الوطني الأول في مجال تعليم الفئات الصحية بالمستشفى السلطاني

بدء فعاليات المؤتمر الوطني الأول في مجال تعليم الفئات الصحية بالمستشفى السلطاني

بدء فعاليات المؤتمر الوطني الأول في مجال تعليم الفئات الصحية بالمستشفى السلطاني

26/10/2016

تحت رعاية صاحية السمو السيدة حجيجة بنت جيفر بن سيف آل سعيد ، بدأت في قاعة المؤتمرات الرئيسة بالمستشفى السلطاني صباح اليوم الأربعاء فعاليات المؤتمر الوطني الأول في مجال تعليم الفئات الصحية الذي يأتي تحت شعار " نحو التميز في تعليم الفئات الطبية " .

حضر الفعالية الدكتور قاسم بن أحمد السالمي ، مدير عام المستشفى السلطاني وعدد من العاملين الصحيين بالمستشفى.

وفي هذا السياق أوضحت لبنى بنت حمد الحسنية - مديرة دائرة التدريب والدراسات بالمستشفى - بأن التعليم والتدريب مهمان من أجل تنمية مهارات وقدرات الفئات الصحية ، نظراً للتدفق المعرفي المتسارع في شتى الميادين والمجالات الطبية ، وعليه تأتي أهمية تنظيم هذا المؤتمر الوطني للوقوف على مدى إلمام المشاركين بالأساليب والوسائل الحديثة في مجال التدريب والتأهيل ، و رصد أبرز التحديات التي تواجهها دوائر وأقسام التدريب والتأهيل في المؤسسات الصحية بالسلطنة ومحاولة إيجاد حلول لها  ، إلى جانب التركيز على دور التدريب والتأهيل في الإرتقاء بمنظومة الرعاية الصحية في السلطنة  "  .

المؤتمر الذي يستمر على مدار ثلاثة أيام تنظمه دائرة التدريب والدراسات بالمستشفى ، ويشهد مشاركة (150) مشاركا من الكوادر الطبية العاملة في مجال التعليم والتدريب من مختلف المؤسسات الصحية في السلطنة ، فيما يحاضر فيه محاضرون من المملكة العربية السعودية والمملكة البحرينية ، ومحاضرين من السلطنة .

ويهدف المؤتمر إلى تأسيس شبكة تواصل مع كافة الفئات الصحية المختصة في مجال التدريب والتأهيل بالمؤسسات الصحية في السلطنة ، وتسليط الضوء على آخر المستجدات والتحديات في مجال التعليم الصحي ، إضافة إلى تبادل الخبرات والآراء في هذا المجال .

ويناقش المؤتمر عدد من أوراق العمل أهمها التعريف بوسائل التعليم والتقييم ، وأهمية التعليم عن بعد في تدريب الفئات الطبية ، ودور المحاكاة الطبية في صقل مهارات العاملين الصحيين ، إلى جانب المبادئ الأساسية حول أخلاقيات التدريب في المؤسسات الصحية .

وفي الختام تم تكريم عدد من المشاركين والمساهمين في تنظيم المؤتمر .



Comments