الاسيت ببليشر

انطلاق حلقة العمل التدريبية على المسح الوطنى للتغذية

انطلاق حلقة العمل التدريبية على المسح الوطنى للتغذية

انطلاق حلقة العمل التدريبية على المسح الوطنى للتغذية

4/12/2016

 

 بدأت صباح اليوم الأحد  حلقة العمل التدريبية للعاملين الصحيين للمسح الوطني للتغذية ،  التي تنظمها  وزارة الصحة ممثلة في المديرية العامة للرعاية الصحية الأولية ( دائرة التغذية ) وبالتعاون  والدعم من  اليونسيف ، وذلك بحضور الدكتور أحمد بن محمد القاسمي مدير عام المديرية العامة للتخطيط والدراسات بوزارة الصحة ، والدكتورة سامية بنت شطيط الغنامية مديرة دائرة التغذية ( الباحث الرئيسي للمسح ) وسعادة الدكتور أسامة موكاي ممثل منظمة اليؤنسيف  ، الذي يعقد  في فندق هوليدي إن مسقط وتستمر حتى  الخميس القادم .

  حلقة العمل التي تستهدف مشاركة ممثلين من وزارة الصحة ومنظمة اليونيسيف، والفريق المشارك في المسح  الوطني للتغذية من جميع محافظات السلطنة ، والذي سيقوم بعمل الزيارات المنزلية للعينة المختارة .

  وقد القى الدكتور أحمد القاسمي مدير عام المديرية العامة للتخطيط والدراسات بوزارة الصحة كلمة في بداية الحلقة ركز فيها على أهمية المسو حات الصحية الوطنية التي تسمح لوزارة الصحة البدء فيها  ممثلة في المسح على الأمراض الغير معدية والمسح الوطني على التغذية والمسح الوطني على التبغ .

  وأضاف القاسمي أن  المسح الوطني للتغذية يعد هو بداية المسوحات ، على أن تبدأ  بقية المسوحات الأخرى في نفس التوقيت بأذن الله ، وانه جاء التدريب على المسح الوطني للتغذية كأول مسح ، وأشاد بالدور الجيد لمنظمة الصحة العالمية لليونسيف ، وبعدد من جهات القطاع الخاص بالسلطنة التي كان لها دورا كبيرا في تمويل هذا المسح ، كما أشاد بالدور المجيد الذي قام به كافة العاملين الصحيين بالمديرية العامة للتخطيط والدراسات على المستوى المركزي وفي مختلف محافظات السلطنة ، الى جانب مختلف الدوائر بالشؤون  الصحية على إعطاء هذا المسح من أهمية وجهدا طيبا ، اثناء عمليتي التدريب والتنفيذ ، مثمناً في ختام كلمته الجهود المخلصة  للقائمين في المديرية العامة للرعاية الصحية الأولية ( دائرة التغذية ) التي قامو بها  لتنفيذ حلقة العمل التي انطلقت اليوم وشهدت مشاركة فعالة من العاملين الصحيين على المسح الوطني للتغذية من مختلف محافظات السلطنة .

 ثم القت الدكتورة سامية بنت شطيط الغنامية مديرة دائرة التغذية بالمديرية العامة للرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة ( الباحب الرئيسي للمسح )  كلمة تحدثت فيها عن الشراكة الوطنية في تنفيذ عملية المسح الوطني للتغذية بين وزارة الصحة ومنظمة اليونسيف ومنظمة الصحة العالم  والجهات الاكاديمية  بالسلطنة وجهات القطاع الخاص المختلفة ، وأشارت الدكتورة سامية الغنامية بأن هذا المسح يشتمل على قاعدة بيانات تنفذ لأول مرة عن التغذية للأطفال الرضع وصعار الأطفال يؤضح من خلالها الأسباب التي تكون خلف حدوث مرض الانيميا مع الأطفال و مع النساء الحوامل ، ودراسة الأنماط الغذائية وعلاقتها بالأمراض المزمنة مثل ( السمنة والسكري وأمراض القلب وارتفاع الكرسترول .

  وأشارت في كلمتها بأن المسح الوطني للتغذية سوف يستمر لمدة ثلاثة أشهر كاملة ، وسيشمل جميع محافظات السلطنة ، فيما بينها محافظة مسقط التي سيبدأ المسح فيها الأربعاء القادم

   وأضافت في ختام كلمتها بأن الإنسان كان ولا يزال له الأولية في أجندة كل الشعوب        وقد أعطت حكومة السلطنة تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم (حفظه الله ورعاه ) بالغ الاهتمام بصحة المواطن ، الذي يعتبر أساس التنمية ومرتكزها الأهم , وأضافت بأن التغذية الصحية هي تلعب دورا رئيسياً في تحقيق الصحة بمفهومها الواسع ، كما يعتبر برنامج التغذية هو أحد أهم البرامج الأساسية التي تعتمد على التقييم لاحتياجات المجتمع لعلاج حالات سوء التغذية ونقص المغذيات بالإضافة إلى ارتباطها الوثيق كمسبب وعامل مؤثر كبير لأمراض العصر المزمنة.

   وتجدر الإشارة إلى أن هذا المسح الوطني سيشمل عيّنة من المنازل من مختلف محافظات السلطنة .،  حيث سيقوم الفريق عند زيارة  المنزل  بفحص عينات دم للأطفال أقل من خمس سنوات الموجودين في المنزل ، والأمهات التي تترواح أعمارهن ما بين سن  15 وحتى 45 عاماً ، والأمهات الحوامل ،  كما سيتم اخذ معلومات عن التغذية والقياسات البدنية ( الوزن ، والطول ،ومحيط الذراع ، ومحيط الخصر ).



Comments