الاسيت ببليشر

نقل مباشر من المركز الوطني لطب وجراحة القلب الى المؤتمر الدولي للتداخلات العلاجية بدبي

نقل مباشر من المركز الوطني لطب وجراحة القلب الى المؤتمر الدولي للتداخلات العلاجية بدبي

نقل مباشر من المركز الوطني لطب وجراحة القلب الى المؤتمر الدولي للتداخلات العلاجية بدبي

23/4/2017

   تواصلا للجهود والنجاحات التي يحققها المركز الوطني لطب وجراحة القلب بالمستشفى السلطاني ( قسم قسطرة القلب ) وتأكيدا للمكانة التي يحضى بها المركز حالياً بين المراكز المتخصصة في طب وجراحة القلب ، فقـد تم اختيار المركز الوطني لطب وجراحة القلب ليكون أحد المشاركين الرئيسيين في المؤتمر الدولي لعلاج حالات عيوب القلب الخلقية والتشريحية (CSI) المقام في دولة الإمارات العربية المتحدة- دبي ـ والذي استمر لمدة ثلاثة أيام ، حيث يستقطب هذا المؤتمر الدولي العديد من الرموز العالمية والمحلية في هذا المجال من أكثر من 50 دولة ليستعرض أخر التقنيات والمهارات التي تساعد في علاج مثل هذه الحالات.

المشاركة جاءت عن طريق بث حي ومباشر لحالتين من حالات عيوب القلب الخلقية والتشريحية يوم (الخميس الماضي) العشرون من ابريل الحالي، وذلك من مختبر قسطرة القلب بالمستشفى السلطاني، حيث تم عرض الخبرة الكبيرة والثقة التي يتمتع بها الكادر الطبي في المركز في علاج مثل هذه الحالات واستعراض أحدث الطرق المتبعة لعلاجها ومشاركة هذه الخبرة مع الخبرات الدولية المشاركة في المؤتمر.

وعن أهمية هذه المشاركة قال الدكتور سالم بن ناصر المسكري مدير المركز الوطني لطب وجراحة القلب: أن مثل هذه المشاركات المباشرة تبرهن على جودة الخدمة التي يقدمها المركز وعلى الثقة     التي يحضى بها بين أفضل المراكز الطبية المتخصصة في هذا المجال ، كما أن المشاركة في مثل هذا المؤتمر تساعد في تنمية المهارات التي يتمتع بها الكادر الطبي العامل في المركز وتسمح لهم مشاركة خبراتهم مع الخبرات العاملة في هذا المجال.

الجدير بالذكر أن المركز متمثلا بقسم قسطرة القلب ، قد شارك بنجاح بنقل مباشر أيضا في المؤتمر الدولي لعلاج حالات انسدادات الشرايين التاجية المزمنة (TOBI) الذي أقيم في سبتمبر الماضي  في جمهورية ايطاليا.

مع العلم أن المركز يقوم بجميع ما توصل إليه الطب الحديث من تداخلات تشخيصية وعلاجية  في مجالاته الثلاثة وهي اعتلال الشرايين والصمامات عند الكبار والعيوب الخلقية والتشريحية عند الأطفال والبالغين واعتلال كهرباء القلب، ففي عام 2016 قام المركز بعمل ما يقارب 6000 قسطرة منها 4500 قسطرة في مجال اعتلال الشرايين عند الكبار توزعت بين 3000 قسطرة تشخيصية و1500 قسطرة علاجية ، كما قام المركز بعمل أكثر من 700 قسطرة في مجال العيوب الخلقية والتشريحية منها 400 قسطرة تشخيصية و 300 قسطرة علاجية، أما في مجال اعتلال كهرباء القلب فقد قام المركز بعمل ما يقارب 500 قسطرة توزعت بين حوالي 260 قسطرة تشخيصية لكهرباء القلب منها تقريبا 50 حالة مدعومة بالتصوير الثلاثي الأبعاد للقلب. كما تم زراعة ما يزيد عن 230 من الأجهزة المنظمة للقلب خلال هذه الفترة ، وتمت جميع تلك التداخلات بنجاح يضاهي ما هو عليه المراكز المتقدمة في مختلف الدول الغربية وبأدنى مستوى من المضاعفات.



Comments