الاسيت ببليشر

الاجتماع التحضيري للمرحلة الثانية للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة

الاجتماع التحضيري للمرحلة الثانية للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة

الاجتماع التحضيري للمرحلة الثانية للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة

1/8/2017

عقدت وزارة الصحة اليوم ( الثلاثاء)  متمثلة في المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الامراض اجتماعا تحضيريا للمرحلة الثانية من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة و الحصبة الأمانية والنكاف و التي ستنطلق في الفترة ما بين  10 – 16 سبتمبر 2017 م ، ترأس الإجتماع  الدكتورسيف بن سالم العبري المدير العام للمديرية العامة لمكافحة ومراقبة الامراض وبحضور عدد من المدراء بالوزارة و والمديريات العامة لخدمات الصحية بالمحافظات والمستشفيات المرجعية وممثلين عن المؤسسات الصحية الحكومية الأخرى المدنية والعسكرية بالسلطنة.

حيث تم تشكيل اللجان الوطنية الفرعية في جميع المحافظات للاشراف ومتابعة سير عمل الحملة وتحديد الأدوار الفعلية لهذه اللجان خلال فترة الحملة. وقد رحب الدكتور سيف بن سالم العبري في كلمته بالحضور وأثنى على الجهود التي بذلها العاملين الصحيين في المرحلة الأولى للحملة الوطنية للتحصين في  كل من محافظتي ظفار والوسطى في الفترة ما بين 14-20 من مايو المنصرم ، وأوضح على أن الفئة المستهدفة لأخذ التطعيم تترواح بين 20-35 سنة وأن من جملة أسباب تزويدهم بهذا التطعيم أن الدراسة المصلية أوضحت بأنه يوجد نسبة في هذه الفئة العمرية لم تقم بأخذ التطعيم وجزء منهم لم يأخذ التطعيم عن الحصبة الألمانية والنُكاف  وكذلك بسبب ظهور حالات في السلطنة و تحديدا في هذه الفئة العمرية. وقد تم خلال الاجتماع عرض تجربة محافظة ظفار شملت الجهود والتحديات خلال حملة التحصين.

بعدها قدم بدر الرواحي رئيس قسم التحصين عرضا  للخطة التفصيلية للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة الخاصة بالمحافظات (Micro plan) حيث قام بعرض الإجراءات لإعداد الخطة والتحضير للحملة وتحديد المؤسسات الصحية والأوقات لأخذ التطعيم وتحديد الموارد البشرية، كما أكد على أهمية تجاوب المؤسسات المختلفة والمواطنين والمقيمين لتسير الحملة وفقا لما هو مخطط له.كما تم مراجعة ما تم إنجازه خلال المرحلة الأولى من الحملة الوطنية التي شملت محافظتي ظفار والوسطى ، والإنجازات التي تحققت والصعوبات التي واجهت الحملة والدروس المستفادة تمهيدا لبدء المرحلة الثانية من الحملة ، وأهمية القضاء على الحصبة في السلطنة .

و تتقدم الوزارة بخالص الشكر للمسؤولين والعاملين الصحيين اللذين بذلوا قصارى جهدهم لتنفيذ المرحلة الأولى كما تتمنى تحقيق النجاح المتوقع لنسب التغطية خلال المرحلة القادمة.وتهيب الوزارة بالمواطنين الكرام والمقيمين للتجاوب مع المرحلة القادمة للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة عند انطلاقها بعد عيد الأضحى المبارك بتاريخ 10 سبتمبر 2017م.

كما تهيب الوزارة بالجميع الى اخذ المعلومة الصحيحة من مصادرها الموثوقة وعدم الالتفات للشائعات. 



Comments