الاسيت ببليشر

الاحتفال باليوم العالمي للسكري تحت شعار" المرأة وداء السكري"

الاحتفال باليوم العالمي للسكري تحت شعار

الاحتفال باليوم العالمي للسكري تحت شعار" المرأة وداء السكري"

22/11/2017

ترامناً باحتفال العالم باليوم العالمي للسكري والذي يصادف الرابع عشر من نوفمبر من كل عام، احتفلت وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة للرعاية الصحية الأولية دائرة الامراض غير المعدية صباح اليوم الأربعاء باليوم العالمي للسكري، تحت رعاية سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل الشؤون الصحية بالوزارة، بمشاركة عدد من مسؤولي ومديري عموم ومدراء الدوائر بالمديريات العامة بمختلف محافظات السلطنة، وذلك بمعهد العلوم الإسلامية.

يأتي الاحتفال من ضمن الفعاليات المنعقدة بمناسبة اليوم العالمي للسكري تحت شعار " المرأة وداء السكري" ليسلط الضوء على أهمية اعطاء المرأة حقها في الرعاية الصحية المتكاملة سواء كانت مصابة بالسكري من النوع الأول أو النوع الثاني أو سكري الحمل.

استهل الاحتفال بكلمة ترحيبية القاها الدكتور سليمان بن ناصر المحرزي مدير دائرة الامراض غير المعدية أشار فيها إن الأمراض غير المعدية هي عبئ حقيقي على الفرد والأسرة والمجتمع كما هي عبئ اقتصادي على النظام الصحي، ويأتي مرض السكري على قائمة هذه الأمراض لما ينتج عنه من مضاعفات وخيمة هي السبب الرئيس للوفيات المبكرة  أن  68 % من اجمالي  الوفيات  هي بسبب الأمراض غير المعدية  ويشكل 10% من اجمالي هذه الوفيات وتشير  الإحصائيات على أن مريض السكري تتضاعف لدية فرصة الوفاة المبكرة مقارنة بمن ليس لديه هذا الداء كما أنه أكثر  عرضة عشر  مرات للإصابة بالفشل الكلوي بمراحله الأخيرة.   

كما أن مريض السكري أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بجروح القدم من غيره السليم، وان كل 30 ثانية يتم فقدان الطرف السفلي بواسطة البتر الطبي في مكان ما في العالم بسبب السكري كما يعتبر مرض السكري من الأمراض الرئيسة على مستوى العالم والمسببة للعمى لما يسببه من اعتلال تدريجي لشبكية العين.

وأضاف: إن عدم السيطرة على مرض السكري بكافة أنماطه واستمرارية ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم يلحق ضررا بالأوعية الدموية التي تؤثر على عمل القلب والعينين والكلى والأعصاب وتؤدي  الى حصول مضاعفات خطيرة مما يؤدي الى تكرار العلاج في المستشفى مع ضرورة الحصول على نوعية علاج متخصصة غالبا ما تكون باهضه التكاليف كغسيل الكلى أو عمليات علاج العين بالليزر او تضميد وجراحات مستمرة للقدم السكري هذا كلة يضاعف من تكاليف الرعاية الطبية كما أنه يقلل من نوعية الحياة للمريض، حيث  تكون نفقات الرعاية الصحية للأشخاص  مرضى  السكري المصاب  بتقرحات القدم 5 مرات أعلى  من اولئك  الذين لا  يعانون من هذه التقرحات، كما  يتسبب ارتفاع السكر في  الدم أثناء الحمل بتكاليف إضافية تصل إلى 16 ألف دولار أمريكي لكل امرأة حامل .

واستطرد الدكتور سليمان في كلمته: تظهر البيانات الى أن 60 % من حالات الفشل الكلوي في السلطنة في مراحلها النهائية سببها مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، كما تشير التقارير الدولية أن أكثر من 80 %من حالات الفشل الكلوي حول العالم هي بسبب السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو الإثنين معاً، وقد أثبتت التجارب على العينات العشوائية في أجزاء مختلفة من العالم أن تعديل نمط الحياة مع ممارسة النشاط البدني واتباع نظام غذائي صحي يمكن أن تساهم في تأخر أو منع الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

من جهتها قالت الدكتورة ندا بنت حارب السمري رئيسة قسم الأمراض غير المعدية لقد قدر الاتحاد الفيدرالي للسكري أن عدد المصابين في العالم لعام 2017 قد بلغ حوالي 425 مليون شخص ومن المرجح أن يزداد العدد بنسبة 48% في العام 2045.

اضافت: كما أن نسبة انتشار السكري في السلطنة قد بلغ حوالي 14.49% في عام 2014 بحسب احصائيات الاتحاد الفيدرالي للسكري، سبب التطور السريع الذي تشهده المنطقة والذي أدى بدوره لانتشار أنماط الحياة الغير صحية كالغذاء غير الصحي والخمول البدني والذي أدى إلى انتشار البدانة، حيث يعاني حوالي 50% من البالغين من الوزن الزائد والبدانة.

تنوعت فقرات برنامج الاحتفال ما بين عرض دراسة حول سكري الحمل وعرض مبادرتين في تعزيز صحة مرضى السكري.

كما قام راعي المناسبة بتكريم المحافظات الثلاث والتي حققت مستويات تحكم عالية بالسكري خلال العام المنصرم، كذلك تكريم المبادرات في تعزيز صحة مرضى السكري على جهودهم المبذولة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لمرضى السكري.



Comments