الاسيت ببليشر

المستشفى السلطاني ينال جائزة "استراتيجية إدارة التغيير المتميزة"

المستشفى السلطاني ينال جائزة

المستشفى السلطاني ينال جائزة "استراتيجية إدارة التغيير المتميزة"

21/10/2019

حصد المستشفى السلطاني جائزة التميز في استراتيجية إدارة التغيير المتميزة وذلك خلال مؤتمر الخليج للموارد البشرية في القطاع الحكومي لدول مجلس التعاون الخليجي لعام ٢٠١٩ الذي أقيم في العاصمة الامارايتية أبوظبي يوم ١٥ أكتوبر الجاري ، وشارك فيه المستشفى بمشروع "تطبيق نظام الحضور للمواعيد وفق الوقت المبين على ورقة الموعد في كافة العيادات الخارجية بالمستشفى السلطاني" .

التكريم شمل المشاريع المتميزة من منطقة الخليج العربي في مجالات إدارة الثروات البشرية واستراتيجيات تطوير الأفراد .

وتعد هذه الجائزة إعترافاً بحرص المستشفى السلطاني على تطوير خدماته التي تقدم إلى مراجعي المستشفى بما في ذلك تطوير آلية عمل العيادات الخارجية التي بلغ إجمالي عدد خدمات المواعيد الخارجية فيها ٣٥٠ ألف خدمة موعد خارجي خلال عام ٢٠١٨ .

وكان قد برزت لدى المراجعين إشكالية تتمثل في طول الفترة الزمنية التي يستغرقها المراجع في إنتظار معاينته وتقديم الرعاية التشخيصية أو العلاجية له في العيادات الخارجية التي كانت تصل في السابق إلى ساعات عديدة من الإنتظار ، لذا ومن أجل تحسين وتطوير العمل أجري تحليل عميق للمعطيات والبيانات المختلفة المتعلقة بخدمات العيادات الخارجية ، وتقييم فعالية استخدام كل الموارد اللازمة لتطوير خدمات العيادات الخارجية ، وتحليل مسار المراجع ضمن خدمة الموعد الخارجي لكل نوع من أنواع العيادات المقدمة ؛ وعلى ضوء نتائج قراءات التحليلات والمعطيات تم اتخاذ قرار تنفيذ مشروع " الحضور إلى الموعد بالعيادات الخارجية وفق الوقت المبين على ورقة الموعد " ؛ وذلك بهدف تحقيق إستخدام أفضل للموارد ، وتقليص الوقت الإجمالي الذي يستغرقه المراجع في الإنتظار لمقابلة المختصين من أجل معاينته في العيادات الخارجية .

ولقد ساهم في تنفيذ مشروع " تطبيق نظام الحضور للمواعيد وفق الوقت المبين على ورقة الموعد " جميع أقسام ودوائر المستشفى السلطاني والمراكز التخصصية التابعة له في جهود الإعداد ، وذلك عبر مراجعة النظم الإلكترونية لحجز المواعيد وقوائم مواعيد العيادات الفردية ، وجهود التدريب للكوادر الطبية والمساعدة والإدارية على المهارات المطلوبة لتطبيق المشروع ، وتكوين فريق إعلام مهمته التواصل مع المرضى والمجتمع لإخطارهم بالمشروع ومكوناته والإجابة على جميع الاستفسارات المتعلقة .

كذلك قامت فرق أخرى من المستشفى في تقييم المخاطر وإدارة المتطوعين وزيارة المؤسسات الأخرى مثل مستشفى جامعة السلطان قابوس ومجمع صحي بوشر للإطلاع على تجاربهم في محاولات تنظيم مواعيد العيادات الخارجية وفق الوقت . وعليه تم تحديد يوم ٢٧ فبراير ٢٠١٩ لتدشين المشروع ، وتسارعت خطوات التحضير في الأشهر السابقة من أجل  تطبيق نظام الحضور للمواعيد وفق الوقت المبين على ورقة الموعد ، كما أظهرت المسوحات تحسناً كبيراً في معدلات رضاء المراجعين لهذا المشروع ؛ حيث أظهرت البيانات المسجلة بعد تدشين المشروع إمكانية استغلال أفضل لموارد غرف العيادات وموارد الكوادر البشرية .

كما أتاح هذا المشروع إمكانية زيادة عدد خدمات العيادات الخارجية ، مع تحسن مؤشرات أداء خدمات العيادات الخارجية بشكل عام بما ذلك إنخفاض مدة مكوث المرضى في المستشفى لإتمام خدمات العيادات الخارجية بصفة كبيرة .

 يذكر ان هذه الجائزة تضاف إلى قائمة إنجازات المستشفى السلطاني ونجاحاته ، حيث منحت تقديراً لاستراتيجيته الشاملة وجهود موظفيه المخلصة في سبيل تقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية للمراجعين ، مع السعي المتواصل لكافة الطواقم الإدارية والصحية  لتفعيل الابتكار والتحسين المستمر للخدمات والأنظمة التي تقدم بغية دعم مسيرة التنمية والبناء لوطننا عمان تحت الحكم النير لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم.

 



Comments