الاسيت ببليشر

" التغذية واثارها على امراض السرطان"

" التغذية واثارها على امراض السرطان"

11/11/2019

نظمت وزارة الصحة ممثلة  بالمستشفى السلطاني اليوم ( الاثنين ) حلقة عمل بعنوان " التغذية واثارها على امراض السرطان  " بمشاركة  مجموعة من الفئات الطبية والطبية المساعدة ( التمريض والتغذية ) والعاملين بالمستشفى.

رعى افتتاح الحلقة بقاعة المحاضرات بالمستشفى السلطاني سعادة        السيد الدكتور سلطان بن يعرب البوسعيدي مستشار وزارة الصحة للشؤون الصحية ، وبحضور سعادة فديريكا فافي سفيرة جمهورية ايطاليا المعتمدة بالسلطنة  والدكتور قاسم السالمي مدير عام المستشفى السلطاني ، وعدد من المسؤولين بالمستشفى.

في بداية الحلقة القى الدكتور طه اللواتي ــ استشاري أول جراحة أورام الثدي بالمستشفى السلطاني ــ كلمة أوضح فيها أنه وعلى حسب احصائيات منظمة الصحة الدولية للسرطان ، بأن مرض السرطان في عام 2030 سيكون هو المسبب الأول للوفاة .

 واضاف بان الاحصائيات في السلطنة اثبتت أن حالات السرطان زادت حوالي ثلاث مرات بصوره عامة خلال العشرين عام الماضية من ( 767 الى 1632  حالة جديدة مسجلة ) حسب سجل السرطان من عاماً ( 1996 وحتى 2015 ) ، مشيرا ان الزيادة الاكبر كانت في الخمس السنوات الاخيرة ، بالتزامن مع تغير نمط الحياة الحالي ومن ضمنه نمط التغذية .

بعدها القت سعادة فديريكا فافي سفيرة جمهورية ايطاليا المعتمدة بالسلطنة كلمة تقدمت فيها بالشكر لوزارة الصحة ممثلة في المستشفى السلطاني على الدعم الجيد وسعيهم الكبير لإقامة هذه الجلسات العلمية ، وفتح باب المناقشة فيما يتعلق بالإصابة بالأمراض ، وعن العلاقة بين الصحة وتناول الغذاء الصحي بهدف بناء مجتمع صحي خال من الامراض في المجتمع.

كذلك تحدثت البروفيسورة ادريانا البيني ممثلة المدرسة الاوربية للأورام عن الغذاء الجيد والصحة ، واشارت الى أن عمل الريجيم الصحي يقي ويحمي الانسان من التعرض للأمراض ، وانهم في ايطاليا يحرصون كل الحرص على اختيار الكوادر الطبية والمختصين لإبراز واحياء البرامج المتعلقة بالتغذية الصحية السليمة لدى افراد المجتمع .

فيما القت نوره حداد ممثلة منظمة الاغذية والزراعة ــ الفاو ــ كلمة أوضحت فيها الى ان السلطنة في تصنيف الامن الغذائي تحتل المرتبة الثانية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي ، والمرتبة  الثالثة على مستوى الدول العربية وفي المرتبة 28  على مستوى تصنيف دول العالم .

  كما استعرضت الاسباب الرئيسية التي تتعلق بإمراض سوء التغذية والتي تؤدي الى السمنة وحدوث أمراض القلب والسرطان .

 الحلقة هدفت الى نشر الوعي بين مختلف أفراد المجتمع ، باعتبار التغذية السليمة  تخفف من التعرض لمخاطر أمراض القلب والاصابة بمرض السرطان ، وان تناول الوجبات السريعة والدهون تزيد من احتمالية التعرض لسرطان القولون ، وان التغذية المعتمدة على النسبة العالية من الالياف الغذائية وزيت الزيتون تخفف من مخاطر امراض السرطان .

واشتمل برنامج الحلقة الذي استمر ليوم واحد على عدة جلسات علمية

تحدث فيها عدد من المحاضرين والمختصين عن التغذية وامراض السرطان والقلب في حوض البحر المتوسط ، وجلسه أخرى تم مناقشة فيها موضوع التغذية والدهون العالية ومخاطر امراض سرطان القولون .

 



Comments