الاسيت ببليشر

اليوم العالمي لنظافة الأيدي

اليوم العالمي لنظافة الأيدي

اليوم العالمي لنظافة الأيدي

5/5/2015

نظم المستشفى السلطاني، ممثلاً بقسم مكافحة العدوى، صباح اليوم الثلاثاء، حملة نظافة الأيدي، بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي لنظافة الأيدي الذي يصادف 5 مايو من كل عام، بحضور الدكتورة زينة بنت على المسكري، رئيس قسم مكافحة العدوى بالمستشفى السلطاني وعدد من الإداريين، وبمشاركة الكوادر الطبية العاملة بالمستشفى، ومرتادي المستشفى وذويهم، وذلك في قاعة الاستقبال الرئيسية وقاعة المحاضرات بالمستشفى.

افتتحت الفعالية بكلمة ترحيبية ألقتها الدكتورة زينة بنت على المسكري، استشاري أول مكافحة الأمراض المعدية، ورئيس قسم مكافحة العدوى بالمستشفى السلطاني، رحبت فيها بالحضور في الحملة، وأكدت فيها " أطلقت مبادرة " نظافة الأيدي " تزامناً مع الاحتفال باليوم العالمي لنظافة الأيدي الذي يصادف 5 مايو من كل عام، من أجل تعزيز مستوى وعي المجتمع والعاملين في القطاع الصحي بأهمية الاعتناء بنظافة الأيدي، والارتقاء بصحة المجتمع والحد من إنتشارعدوى الأمراض في المؤسسات الصحية “.  

تهدف الحملة التي تستمر على مدار ثلاثة أيام إلى الوقوف على مدى وعي العاملين في القطاع الصحي حول أهمية الاعتناء بنظافة الأيدي، وتعزيز ثقافة المجتمع بأهمية نظافة الأيدي في الوقاية من عدوى الأمراض.

وتشتمل الحملة على ركن صحي توعوي، وبرامج تثقيفية أبرزها تدريب عملي يستهدف المرضى والعاملين الصحيين حول الطريقة السليمة للاعتناء بنظافة الأيدي والحالات التي تستلزم تعقيم الأيدي، وتوزيع منشورات تعريفية حول نظافة الأيدي، بالإضافة إلى تنظيم زيارات توعوية للمرضى المرقدين في الأقسام الطبية بالمستشفى من أجل التنويه بإيجابيات الاعتناء بالنظافة الشخصية ونظافة الأيدي.

كما تضمنت الحملة على عدة أوراق عمل في مجال نظافة الأيدي، الورقة الأولى بعنوان نظافة الأيدي وعلاقتها في الحد من انتشار العدوى في المؤسسات الصحية، والورقة الثانية تناولت الاستراتيجيات المتبعة دولياً من أجل تعزيز ثقافة نظافة الأيدي بين العاملين الصحيين، أما الورقة الثالثة استعرضت استبيان حول مدى وعي العاملين في القطاع الصحي بأهمية نظافة الأيدي، والورقة الأخيرة تطرقت إلى أساليب رفع مستوى وعي المجتمع بأهمية نظافة الأيدي.

الجدير بالإشارة، فإن ظاهرة عدوى الأمراض في المؤسسات الصحية تمثل مشكلة دولية يمكن أن تؤثر على سلامة المرضى، لذا تتجلى أهمية الاعتناء بنظافة أيدي العاملين في القطاع الصحي من أجل خلق رعاية صحية آمنه للمرضى، وفي المقابل يتوجب على المرضى الالتزام بإرشادات نظافة الأيدي لحماية المحيطين بهم من خطر انتقال العدوى إليهم.



Comments