الاسيت ببليشر

كأول مؤسسة صحية على مستوى الشرق الأوسط المختبرات الطبية بالمستشفى السلطاني تتسلم شهادة الإعتماد الدولية " الأيزو 15189"

كأول مؤسسة صحية على مستوى الشرق الأوسط المختبرات الطبية بالمستشفى السلطاني تتسلم شهادة الإعتماد الدولية

كأول مؤسسة صحية على مستوى الشرق الأوسط المختبرات الطبية بالمستشفى السلطاني تتسلم شهادة الإعتماد الدولية " الأيزو 15189"

16/11/2016

تسلم معالي الدكتور أحمد بن محمد بن عبيد السعيدي – وزير الصحة – صباح اليوم الأربعاء شهادة الاعتماد الدولية "الأيزو 15189" في مجال المتطلبات العامة لكفاءة المختبرات الطبية التي نالتها مؤخراً دائرة طب المختبرات والأمراض بالمستشفى السلطاني من قِبل بول ستينيت - الرئيس التنفيذي لمؤسسة الاعتماد الدولية بالمملكة المتحدة البريطانية ( (UKAS- كأول مؤسسة على مستوى الشرق الأوسط تحظى بهذه الشهادة في مجال المتطلبات العامة لكفاءة المختبرات الطبية وذلك في قاعة المؤتمرات الرئيسية بالمركز الوطني لطب وجراحة القلب بالمستشفى السلطاني.

حضر حفل التسليم سعادة جوناثان ويلكس سفير المملكة المتحدة البريطانية المعتمد لدى السلطنة ولورد جيمي ليندسي رئيس مؤسسة الاعتماد الدولية بالمملكة المتحدة والدكتور قاسم بن أحمد السالمي مدير عام المستشفى السلطاني وعدد من المسؤولين بوزارة الصحة، وبمشاركة الكوادر الإدارية والطبية العاملة بالمستشفى.

وألقى الدكتور قاسم بن أحمد السالمي مدير عام المستشفى السلطاني كلمة الوزارة ، رحب من خلالها براعي المناسبة ، والضيوف الكرام ، وأوضح قائلاً بأنه " نود أن نعرب عن مدى فخرنا وشرفنا لحصولنا على شهادة الاعتماد الدولية المرموقة في مجال المختبرات الطبية كأول مؤسسة صحية حكومية على صعيد الشرق الأوسط تحظى بهذه الشهادة ، حيث أنها تعد تتويجاً للجهود المضنية التي بذلت من قبل كافة الكوادر العاملة بالمختبرات بهدف تطبيق معايير وأسس "الأيزو 15189" على مدار أربعة سنوات فائتة " .

مشيراً " بأن الشهادة تعكس مدى الالتزام المهني والتقني لكافة العاملين بالمختبر في مواكبة آخر المستجدات والتحديثات الدولية في مجال علم المختبرات ".

مضيفاً " أننا ملتزمون بتقديم خدمات الرعاية الصحية بشتى مجالاتها بكل كفاءة وجودة ، مع عزمنا على تسخير كافة الإمكانيات المتاحة بهدف تلبية تطلعات وطموحات مرتادي المستشفى السلطاني " .

كما ثمنت الدكتورة فاطمة بنت رمضان اللواتية - مديرة دائرة المختبرات الطبية بالمستشفى السلطاني- الدعم المتواصل من مدير عام المستشفى السلطاني الذي كان له الدور بتهيئة بيئة العمل المواتية من أجل تحقيق كافة معايير واشتراطات الاعتماد الدولي " الأيزو 15189 " ، وأشادت بكافة الجهود الحثيثة لكافة الكوادر العاملة بالمختبرات الطبية لحرصهم على تحقيق هذا الانجاز على أرض الواقع.

 وكانت دائرة طب المختبرات والأمراض قد نالت الشهادة المذكورة مؤخراً والتي تمنح من قبل مؤسسة الاعتماد الدولية بالمملكة المتحدة البريطانية ( (UKASالمتخصصة في مجال المتطلبات العامة في إثبات الكفاءة والنزاهة.

ويأتي هذا الاعتماد الدولي ترجمة لرؤية وزارة الصحة المتمثلة في الارتقاء بكافة جوانب منظومة الرعاية الصحية في السلطنة  بما في ذلك المختبرات الطبية؛ حيث يعزى نقطة انطلاقة هذا الإنجاز الإقليمي إلى الجهود الدؤوبة التي انطلقت منذ عام 2012م ، وذلك عندما أتت التوجيهات من معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي - وزير الصحة – التي تقضي بأهمية المضي قدماً من أجل تطبيق المعايير الدولية العامة " الأيزو 15189 " في كافة المختبرات الطبية بالمستشفى السلطاني، وهي معايير دولية تثبت مدى كفاءة ونزاهة المختبرات في المؤسسات الصحية ، التي تم إعدادها وتحديثها من قبل المنظمة الدولية للتوحيد القياسي  (ISO) International organization for standardization  ، مع العلم بأن هذه الشهادة من أحدى أرقى شهادات الاعتماد الدولية في مجال المختبرات الطبية .



Comments